أسفرت الهجمات التي نفذتها الميليشيات الحوثية وميليشيات الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح على عدن، عن مقتل 193 شخصاً وجرح 1000، معظمهم مدنيون، منذ بدء المعارك في المدينة.

وخلال الأربع وعشرين ساعة الماضية، قتل 34 شخصاً من عناصر اللجان الشعبية والمدنيين، وفق ما أفادت مصادر طبية.

كما استهدفت مدافع الحوثيين سيارة إسعاف قتل خلالها ثلاثة من الصليب الأحمر، وكذلك مضخات المياه في أحياء المعلا والتواهي والقلوعة.

واستهدفت الميليشيات أيضاً عدداً من المجمعات والمحلات التجارية والغذائية، ما فاقم من الأزمة الإنسانية في المدينة الاستراتيجية.

من جهة أخرى، أفاد شهود عيان بأن تعزيزيات عسكرية ودبابات تابعة للحوثي، احتشدت في منطقة الفازة بالخط الساحلي جنوب مدينة الحديدة تعتزم التحرك باتجاه عدن.