ادانت وزارة الصحة العامة والسكان اليمنية، قيام عناصر تابعة لميليشيا الحوثي والمخلوع صالح بسرقة أدوية ومعدات طبية تابعة لمركز الغسيل الكلوي بمستشفى الثورة بمحافظة تعز جنوب غرب اليمن.

وذكرت وزارة الصحة في بيانِ بثته وكالة الأنباء اليمنية أن هذا التصرف العدواني يأتي في الوقت الذي تعيش فيه مدينة تعز أوضاعاً إنسانية مأساوية بسبب الحرب والحصار المفروض عليها من الميليشيا الانقلابية.

وأكد البيان أن استمرار هذه الممارسات ينذر بكارثة صحية إذ بات مركز الغسيل الكلوي بمستشفى الثورة في محافظة تعز ، مهدداً بالتوقف عن العمل والذي سيكون نتيجته وفاة عشرات الحالات من مرضى الفشل الكلوي المزمن الذين عانوا بسبب الحصار وشحة المستلزمات.

ودعت الوزارة الأمم المتحدة ومبعوثها ولد الشيخ أحمد والمنظمات الدولية إلى الضغط على الميليشيا لإعادة شحنة الأدوية المصادرة.